حقوق المساجد في الاسلام

إن من أهم حقوق المساجد في الاسلام الحفاظ علي سلامتها وإعمارها وذلك من منطلق التيقن من أهمية المساجد في الإسلام للفرد والمجتمع وأنها تُعد جامعٌ وجامعة ولن يحقق ذلك إلا من أيقن فضل عمارة المساجد.

حقوق المساجد في الاسلام

حقوق المساجد في الاسلام
حقوق المساجد في الاسلام

إن بيوت الله في الأرض المساجد وهي مخصصة لعبادته لذا يجب علي المسلم أن  يعظمها ويراعي حقوقها قال تعالي( ذلك ومن يعظم شعآئر الله فإنها من تقوي القلوب) ومن أهم الحقوق التي ينبغي علي المسلم أن يراعيها:

  • الإعمار المادي والإعمار الإيماني، فالإعمار المادي يكون بالمال والبدن كأن تساهم من مالك الخاص في بناء المساجد وتجهيزها وصيانتها وتوفير ما تحتاج إليه من مستلزمات كالسجاد وما إلي ذلك أو تساهم بمجهودك وعلمك ومعرفتك في بنائها، أما الإعمار الإيماني فهو بالإكثار فيها من ذكر الله تعالي وتعظيمه وحده لا شريك له فيها قال تعالي( وأن المساجد لله فلا تدعو مع الله احداً) واقامة الصلوات فيها وما الي ذلك مما يتعلق بعبادة الله.
  • توفير الخدمات التي تتيح جواً مناسباً ومعييناً علي الطاعة من توفير التدفئة اللازمة في أيام البرد وكذلك المراوح والمكيفات أيام الحر، توفير مياه للشرب وأماكن الوضوء، توفير مقاعد لكبار السن الذين لا يستطيعون الوقوف عند أداء الصلاة وما الي ذلك مما يعين علي الطاعة.
  • الحفاظ علي نظافة المساجد والعناية والاهتمام بها وذلك بأن يراعي المسلم عدم إلقاء الفضلات والقمامة علي أرضها، وأن لا يبصق فيها وقد نهي الرسول صل الله عليه وسلم عن البصق في السجد فقال( البُصاق في المسجد خطيئة وكفارتها دفنها) وذلك لأن هذا فعل فيه إهانة لبيوت الله فضلاً عن تقذيرها، أن لا يدخل بالحذاء في المكان المخصص للصلاة بل يضعه في المكان المخصص لذلك.
  • مراعاة المسلم النظافة الشخصية له ونظافة ثيابه عند ذهابه إلي المسجد، وأن لا يأكل قبل ذهابه الي المسجد الثوم أو البصل أو ما يحتويهما أو غيرهم مما يسبب الرائحة الكريهة حتي لا يكون مصدر إيذاء للآخرين ولكن عليه أن يكون متعطراً يضع أفضل الطيب تفوح منه رائحة طيبه.
  • الدخول الي المسجد بالقدم اليمني وصلاة ركعتين تحية المسجد قبل أن يشرع بالجلوس وذلك في حال لم تكن الصلاة قائمة، وأن يقول دعاء الدخول للمسجد وكذلك دعاء الخروج منه قال رسول الله صل الله عليه وسلم( إذا دخل أحدكم المسجد فليسلم علي النبي صل الله عليه وسلم ثم ليقل: اللهم افتح لي أبواب رحمتك، فإذا خرج فليقل: اللهم إني أسألك من فضلك).
  • عدم رفع الصوت في المسجد ولو بتلاوة القرآن أو قراءة الأذكار حتي لا يشوش المسلم بذلك علي غيره من الحاضرين بالمسجد وقد نهي الرسول صل الله عليه وسلم عن ذلك فعن أبي سعيد الخدري قال: (اعتكف رسول الله صل الله عليه وسلم بالمسجد فسمعهم يجهرون بالقراءة فكشف الستر وقال: ألا إن كلكم مناجٍ ربه فلا يؤذين بعضكم بعضا ولا يرفع بعضكم علي بعض بالقراءة).
  • عدم القيام بعمليات البيع والشراء داخل المسجد قال الرسول صل الله عليه وسلم( إذا رأيتم من يبيع أو يبتاع في المسجد فقولو: لا أربح الله تجارتك)، وكذلك الامتناع عن إنشاد الضالة في المسجد فقد قال صل الله عليه وسلم( من سمع رجلاً ينشد ضالته في المسجد فليقل: لا ردها الله عليك)، فبشكل عام علي المسلم عند دخوله المسجد الامتناع عن أمور الدنيا فقد بُنيت لعبادة الله وليس لهذه الأمور.
  • تجنب تناول الطعام والشراب في المسجد وعدم الانشغال بالتحدث مع الغير أو بالتحدث عبر الهاتف والذي يفضل اغلاقه عند الدخول للمسجد.

فضل عمارة المساجد

إن عمارة المساجد من أفضل الأعمال التي يمكن أن ينال بها العبد رضا ربه وأن يتقرب بها اليه وكيف لا وهي مخصصة لعبادة الله وحده وتعظيمه، وفي النقاط التاية نوضح بعضاً من الآيات والأحاديث التي تبين فضل عمارةالمساجد:

  • شهد الله لمن عمر المساجد بإقام الصلاة فيها بالإيمان فقال تعالي( إنما يعمر مساجد الله من آمن بالله واليوم الآخر وأقام الصلاة وآتي الزكاة ولم يخش إلا الله فعسي أولئك أن يكونوا من المهتدين).
  • قال رسول الله صل الله عليه وسلم في جزاء من بني مسجداً( من بني مسجداً يبتغي به وجه الله بني الله له بيتاً في الجنة) وفي رواية أخري بني الله له مثله في الجنة، وقال صل الله عليه وسلم( سبع يجري للعبد أجرهن وهو في قبره بعد موته من علم علماً أو أجري نهراً أو حفر بئراً أو غرس نخلاً أو بني مسجداً أو ورَّث مصحفاً أو ترك ولداً يستغفر له بعد موته).
  •  عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: أن النبي صل الله عليه وسلم فَقَدَ امرأة سوداء كانت تلتقط الخِرَق والعيدان من المسجد فقال أين فلانة؟ قالوا ماتت قال أفلا آذنتموني قالوا ماتت من الليل ودفنت فكرهنا أن نوقظك فذهب رسول الله صل الله عليه وسلم إلي قبرها فصلي عليه. فقد نالت هذه المرأة لعملها هذا مكافأةً أن صلي النبي عليها ودعا لها ونالت رفعةً بصلاته عليها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى