فلوموكس

فلوموكس هو مضاد حيوي يحمل الاسم العلمي فلوكلوكساسيللين وهو تابع لفئة البنسيللين، وتعد الوظيفة الأساسية له هو وقف عمل البكتيريا بالجسم ومنع انتشارها، وهو يتميز بنشاطاته الواسعة لأنواع البكتيريا المختلفة، وسوف نتعرف أكثر عن هذا الدواء من خلال السطور القادمة، فتابعونا.

دواعي الاستعمال لدواء فلوموكس

فلوموكس
فلوموكس

يتم تناول المضاد الحيوي flumox لعلاجه للعديد من مشاكل الجسم المختلفة التي قد تتعرض لها، ومن ضمن ما يفعله الدواء ما يلي:

  • يقوم بعلاج اضطرابات الجهاز الهضمي.
  • فعال في علاج مشاكل المرارة بالكبد.
  • يستخدم لعلاج التهابات المسالك البولية.
  • يقوم بعلاج مشاكل حصوات الكلى والبروستاتة.
  • يعطيه الطبيب للمريض بعد الخروج من العمليات الجراحية المختلفة، لحماية الجلد من الالتهابات والدمامل التي قد تصيبه.
  • فعال في إنخفاض درجات الحرارة المرتفعة بالجسم.
  • يقوم بعلاج الأذن الوسطى والالتهابات الخاصة بالجيوب الأنفية.
  • يخلص الأسنان من مشاكل التسوس.
  • فعال في علاج التهابات العظام والمفاصل بالجسم.
  • يعالج مشاكل الجهاز التنفسي المختلفة.

متى يمنع أخذ المضاد الحيوي flummox

يوجد بعض الحالات التي يمتنع تناولها لهذا الدواء، ومن ضمن هذه الحالات ما يلي:

  • إذا كان المريض يعاني من مشاكل الحساسية من أي أدوية تابعة لفئة البنسلين، فإنه يمتنع عن تناول هذا الدواء.
  • يمتنع مرضى الكلى تناول العقار من تلقاء أنفسهم، بل يجب الرجوع للطبيب المعالج أولًا.
  • لكل من يعاني من مشاكل الحمى الغذائية، يجب عدم أخذ الدواء لعدم تكون مضاعفات للجسم.
  • يستخدم flummox من قبل مرضى الكبد بشكل حذر جدًا وتحت استشارة الطبيب.
  • لمن يعانون من مرض اللوكيميا، يجب عدم تناوله إلا بعد أن يسمح الطبيب المعالج لهم به.
  • لكل من يعاني من مشاكل اليرقان، يفضل عدم تناوله حتى ولو بكميات قليلة.

الأعراض الجانبية لدواء flummox

يستخدم عقار فلوموكس لمنع انتشار العدوى البكتيريا بالجسم والعمل على قتلها، كما أنه يتفاعل مع جميع أنواع البكتيريا المختلفة، سواء أكانت موجبة أو سالبة، وعند تناوله قد يتسبب في ظهور بعض الأعراض الجانبية على المريض، ومن ضمنها:

  • ظهور أعراض الإسهال على المريض ومشاكل عسر الهضم.
  • التعرض لمشاكل الطفح الجلدي.
  • التعرض لالتهابات المفاصل والعضلات.
  • الشعور بالصداع والدوخة.
  • صعوبة التنفس أو قد يتسبب في تورم الخدين أو الشفتين مع الحلق.
  • يغير من أعداد خلايا الدم الحمراء بالجسم.
  • ظهور حساسية البشرة والطفح الجلدي.

ما هو تأثير فلوموكس على الحامل والمرضعة

حتى الآن لا يوجد أي تأثير سلبي على الحامل إذا ما تناولت flummox تحت إشراف الطبيب، ولكن يفضل عدم تناوله خلال الشهور الأولى من الحمل، لكنه قد يتسبب في مضاعفات للأم في بعض الحالات، ولكن عند الرضاعة الطبيعية يفضل عدم تناوله بسبب وجود مادة قد يفرزها الدواء من الممكن أن تؤثر على المولود، ولذلك يفضل الأمتناع عنه بالنسبة للأم المرضعة.

شاهد أيضًا: ديسفلاتيل

احتياطات استخدام دواء flummox

يجب استخدام هذا العقار تحت إشراف الطبيب المعالج وذلك في الحالات الآتية:

  • عند الحمل والرضاعة.
  • إن كان المريض يعاني من مشاكل الكبد أو الكلى.
  • الإصابة بمشاكل التهابات القولون.
  • إصابة المريض بمشكلة الوكيميا.

جرعة دواء فلومكس للبالغين والأطفال

  • يتوفر العقار على هيئة حبوب أو حقن، وبالنسبة للبالغين إذا كان المريض يعاني من عدوى خفيفة يأخذ 500مجم من العقار أو الحقنة كل 8ساعات، وفي حال العدوى شديدة فتزيد الجرعة إلى 1000 مجم كل 8 ساعات.
  • وعن الأطفال فتأخذ الجرعة لمن هم أقل من 12 عام على هيئة شراب، وتكون بمعدل 50 أو 100 مجم كل 8 ساعات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى