تعبير عن عبدالرحيم بورويس

الكثير منا لم يسمع عن المخترع الجزائري العبقري عبد الرحيم بورويس، وبالتالي سنقوم بهذه المقالة بكتابة تعبير عن عبدالرحيم بورويس لكي نتعرف على اختراعاته وعبقريته الكبيرة في اختراع قميص خاص بعلاج التوحد لدى الأطفال، ومساعدته لذوي الاحتياجات الخاصة، هيا بنا ندخل معًا في جولة عن نشأته وأهم إنجازاته، فتابعو معنا.

تعبير عن عبدالرحيم بورويس

تعبير عن عبد الرحيم بورويس
تعبير عن عبد الرحيم بورويس

هو عالم جزائري الجنسية، وهو مهندس مخترع قام باختراع قميص لعلاج مرضى التوحد، فكل همه هو مساعدة أصحاب الإعاقات الجسدية والعقلية، وكانت بداية فكرته عندما قام بالتحاور مع شخص مقرب له يعاني من مشاكل الزهايمر، وبعد شهر من التفكير والإبداع اخترع قميص يساعد مرضى الزهايمر من الضياع التي يعانون منه، مما جعله يحصل على جائزة الإبداع العربي للشباب بالأمم المتحدة، وذلك كانت بدايته حيث بعدها توجه للكثير من الاختراعات المختلفة لمساعدة ذوي الحاجة وأصحاب الإعاقات الفكرية والجسدية.

حول مشروعه في علاج التوحد

أما عن مشروع علاج التوحد لدى الأطفال، فقام عبدالرحيم بورويس في الاشتراك بالبرنامج العربي المشهور نجوم العلوم، وتكلم من خلال البرنامج عن تجاربه الشخصية والتي جعلته يقوم باختراع قميص لعلاج التوحد، حيث وضح بأنه رأى معاناة أسرة ما في عدم قدرتها في التعامل مع طفلهم الذي يعاني من مشكلة طيف التوحد، حيث أن مريض التوحد يعاني من مشاكل جسدية وقدرات فكرية أقل وعدم قدرته على التناسق الفكري مع الحركي، مما فكر في هذا الاختراع.

وتأتي فكرة الاختراع عبارة عن مراقبة الطفل المصاب من قبل أهله عن طريق هذا القميص، حيث أنه يقوم بقياس حركاته الجسدية ويترجمها لأهله على الهاتف الذكي الخاص بهم، وذلك لكون مريض التوحد يعيش دائمًا في قلق مستمر ويجب التهدئة من روعه حتى يتوفر لديه راحة البال التي يفتقدها باستمرار.

مساعدة برنامج نجوم العلوم للمخترع عبد الرحيم بورويس

بعد أن عرض عبدالرحيم بورويس اختراعه العبقري في برنامج نجوم العلوم، تم الإعجاب جدًا بهذا الأختراع مما أتاحت له الدخول في شراكة مع شركة تقوم بتصميم وتطوير اختراعه لمساعدة الأهالي الذين يعانون من مشاكل التوحد لدى أطفالهم، وقد نجح مورويس في الحصول على براءة أختراع، كما تقوم هذه الشركة في تدعيمه في مشروع اختراعه الثالث والخاص في كيفية السيطرة على الفرط الحركي للطفل.

قام أيضًا مختبر الأبحاث بجامعة بورنموث بالولايات المتحدة في تدعيم اختراعه ومساعدته في تطوير قدراته الكبيرة في دعم اختراعاته المقبلة، كما أنه يقوم في الوقت الحالي بطرح اختراعاته بماليزيا، ويذكر بأن انتشارها بالشرق الأوسط خلال الفترة المقبلة هو ما يحلم به.

أهم الإنجازات التي حصل عليها عبدالرحيم بورويس بعد عرض اختراعه

فتح له اختراعه في علاج مرض التوحد العديد من الفرص المختلفة، ومن أهمها العمل كمدير لمركز الأبحاث والتطوير بشركات الاتصالات بالجزائر، ومنها حصل على دكتوراه في هذا القسم، كما أنه يشجع الشباب للدخول في عالم الاختراعات والابتكار.

بعد ذلك جاءت فرصة عمله في دبي كمستشار لتكنلوجيا الاتصالات وعلاقتها بدولة ماليزيا، وبعدها قام بتأسيس شركة خاصة به مقرها بالجزائر، ومن خلال شركته ساعد الكثير من الشباب التي يمتلك العديد من الاختراعات والابتكارات لبيع أفكارهم ونشرها للعالم لكي يتم التعرف عليها.

ونختتم مقالتنا تعبير عن عبدالرحيم مورويس وما تكلم عنه من طموحه المختلفة التي يأمل في تحقيق العديد من النجاحات المتعددة بالمستقبل، وأنه قام بتكريس حياته فقط لمساعدة ذوي الاحتياجات وتسهيل حياتهم، كما أنه يشعر بسعادة بالغة لما حققه من نجاح وأنه على أمل في تحقيق الأفضل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى